شؤون انسانية ومنظات

إنشاء مراكز صحية بمناطق عبور لاجئي جنوب السودان

(110) ألف لاجئ جنوبى بشرق دارفور الضعين وجهت حكومة ولاية شرق دارفور بإنشاء مراكز صحية بمناطق عبور اللاجئين الجنوبيين الذين تجاوز عددهم الـ(110) ألف لاجئ بحسب الإحصائيات الأخيرة. وقال إبراهيم موسى مفوض العون الإنساني بالولاية إنه تم تحديد محليتي الفردوس وبحر العرب لإنشاء مراكز صحية على مسافات متفرقة حيث عبور اللاجئين الجنوبيين

مقترح بإنشاء مراكز إضافية لإيواء الجنوبيين في شرق دارفور

كشفت مفوضية العون الإنساني بولاية شرق درافور، عن مقترح لفتح ثلاثة مراكز لاستقبال اللاجئين من دولة جنوب السودان في محليتي بحر العرب والفردوس، وقال إبراهيم موسى علي، مفوض العون الإنساني بولاية شرق دارفور في تصريح لـ(اليوم التالي) أمس (الأحد) إن الولاية بصدد فتح مركزين في محلية بحر العرب وآخر في محلية الفردوس لاستقبال اللاجئين من دولة جنوب السودان لتسهيل عملية الحصر والكشف الصحي قبل اختلاطهم بمجتمعاتهم والمجتمع المضيف بالولاية، وأوضح أن هناك (70 %) من اللاجئين من دولة جنوب السودان بولاية شرق دارفور خارج تغطية المنظمات الإنسانية، وأنهم يعتمدون اعتماداً كلياً على الخدمات التي تقدمها الدولة لمواطني المحليات التي يتنشرون فيها، وزاد قائلاً: “المنظمات الإنسانية الموجودة تركيزها على معسكري كريو والنمر ومركز محلية الفردوس في جوانب الغذاء والصحة والمياه”، لافتاً إلى تحسن الوضع الصحي في معسكر كريو وتعافي حوالي (27) لاجئا كانوا مصابين بالإسهال المائي .