شؤون انسانية ومنظات

محلية ياسين بشرق دارفور تستعد لعودة (7000)نازح من معسكرات كلمة - عطاش - السلام

IMG 20180308 WA0166
أكد معتمد محلية ياسين بولاية شرق دارفور الاستاذ يوسف ابراهيم استعداد المحلية لاستقبال أكثر من (7000)نازح من معسكرات ( كلمة-السلام -عطاش) وأبان ابراهيم هنالك مايقارب ال(7000"نازخ أغلبهم من النساء والأطفال والشيوخ أبدو استعدادهم للعودة الطوعية لقراهم التي نزوحو منها إبان الحرب التي ضربت دارفور وكشف أن المحلية شكلت لجان متخصصة لاستقبالهم وتوفيق أوضاعهم فيما يتعلق بالمزارع وتابع خلال الأيام الماضية استقبلنا حوالي (263)نازح عادو لمنطقة الرجيلة بوحدة ياسين الإدارية وحي حكومة شرق دارفور التي سيرت قافلة صحية غذائية للنازحين العائدين وتحتوي القافلة على مواد غذائية وصحية من عدس وزيت وأدوية ومواد إيواء وجدت استحسان كبير من العائدين الذين عبروا عن مدى سرورهم بعودتهم لمناطقهم الاصليه حيث كانت القافلة ضمت إعداد كبيره من أعضاء حكومة شرق دارفور على رأسهم والي ولاية شرق دارفور بالإنابة  مضوي ابوالقاسم الشيخ ومعتمد الضعين علي الطاهر شارف وعدد من مقدر من الجهات ذات الصلة بالفعل الإنساني وناشد ابراهيم المنظمات الوطنية ووكالات الأمم المتحدة الوقوف مع هذه الخطوه المهمه في إطار تعزيز السلام الاجتماعي بين أهل دارفور بعد تعافت البلاد من الحرب والكل اتجه الأعمار والنما .

محلية ياسين بشرق دارفور تستعد لعودة (7000)نازح من معسكرات كلمة - عطاش - السلام

IMG 20180308 WA0166
أكد معتمد محلية ياسين بولاية شرق دارفور الاستاذ يوسف ابراهيم استعداد المحلية لاستقبال أكثر من (7000)نازح من معسكرات ( كلمة-السلام -عطاش) وأبان ابراهيم هنالك مايقارب ال(7000"نازخ أغلبهم من النساء والأطفال والشيوخ أبدو استعدادهم للعودة الطوعية لقراهم التي نزوحو منها إبان الحرب التي ضربت دارفور وكشف أن المحلية شكلت لجان متخصصة لاستقبالهم وتوفيق أوضاعهم فيما يتعلق بالمزارع وتابع خلال الأيام الماضية استقبلنا حوالي (263)نازح عادو لمنطقة الرجيلة بوحدة ياسين الإدارية وحي حكومة شرق دارفور التي سيرت قافلة صحية غذائية للنازحين العائدين وتحتوي القافلة على مواد غذائية وصحية من عدس وزيت وأدوية ومواد إيواء وجدت استحسان كبير من العائدين الذين عبروا عن مدى سرورهم بعودتهم لمناطقهم الاصليه حيث كانت القافلة ضمت إعداد كبيره من أعضاء حكومة شرق دارفور على رأسهم والي ولاية شرق دارفور بالإنابة  مضوي ابوالقاسم الشيخ ومعتمد الضعين علي الطاهر شارف وعدد من مقدر من الجهات ذات الصلة بالفعل الإنساني وناشد ابراهيم المنظمات الوطنية ووكالات الأمم المتحدة الوقوف مع هذه الخطوه المهمه في إطار تعزيز السلام الاجتماعي بين أهل دارفور بعد تعافت البلاد من الحرب والكل اتجه الأعمار والنما .