اغلاق بترول الطرافية وحجز اليات بشرق دارفور

عديلة  ادم الرضي

اغلق معتصمي وحدة المزروب الادارية التابعة لمحلية عديلة بولاية شرق دارفور اغلقوا حقل منطقة الطرافية بمحلية عديلة واحتجزو بمنطقة المزروب  عدد من الاليات الثقيلة التابعة لشركة بترو انرجي التي تعمل في مجال البترول بالمنطقة وجاء الاغلاق والحجز عن الاليات تعبيرا عن عدم تنفيذ شركة بترو انرجي ووزارة الطاقة والنفط التزاماتهما تجاه المجتمع المحلي من خدمات الصحة والمياه والتعليم والتوظيف ومعالجة التلوث البيئي الناتج عن البترول ضمن المسئولية المجتمعية والميزة التفضيلية للمناطق المنتجة للبترول حسب اتفاقية سلام جوبا

الي ذلك اقر اللواء شرطة حقوقي احمد طاهر عثمان  ممثل وزير الداخلية مدير الادارة العامة لتأمين منشأت النفط بالسودان رئيس الوفد الزائر الي مناطق البترول  اقر بحق وشرعية الاعتصام والاحتجاج من اجل المطالبة بالحقوق وفقا للوسائل السلمية المتاحة وابان ان كل القوانين والمواثيق والمعاهدات المحلية والدولية تقر وتعترف بحق اصحاب مناطق الانتاج من البترول في التنمية والخدمات والمشروعات وشدد سيادته  لدى مخاطبته   المعتصمين بمنطقة المزروب  بحضور مدير شرطة ولاية شرق دارفور اللواء شرطة صالح المبارك ومنسق البترول بالولاية المهندس محي الدين سليمان والمدير التنفيذي لمحلية عديلة ولجنة امن حقول البترول شدد على ضرورة معالجة نقاط الضعف والخلل الذي ادى الي تقصير فرص العمل في تنفيذ مصفوفة المشروعات التي تم الاتفاق عليها من قبل اللجنة الرباعية الممثلة (المجتمع المحليحكومة الولايةوزارة الطاقة والنفط -شركة بترو انرجي)

فيما كشف ممثل المعتصمين بان التصعيد يجيء بعد ثلاثة اشهر من الاتفاق المبرم في مصفوفة اولية للمشروعات لم ينفذ فيه 5بالمئة مؤكدا ان رفع الاعتصام بعد تنفيذ مطالب المصفوفة كاملة.