مؤتمر اقليم دارفور: حول دور الاعلام في معالجة القضايا

الفاشر: محمد سليمان

اكد حاكم إقليم دارفور، مني أركو مناوي، في منتزة العرين العائلي، أن مؤتمر إقليم دارفور، حول دور قضايا الاعلام، الذي سيعقد في الاسابيع المقبل، يهدف إلى تسليط الضوء على كيفية تناول وسائل الاعلام القضايا في الاقليم ومعرفة دور وسائل الاتصال الاجتماعى في معالجة هذه القضايا بمشاركة الصحفيين و الاعلاميين باضافة إلى الباحثين.

وبين(أركو)، في حديث لدى لقائه مجموعة من الصحفيين (السبت)، ان المؤتمر الذي يناقش تطوير العمل الاعلامي لايصال رؤيتها برسائل السلام ونشر تنفيذ بنود اتفاقية سلام جوبا للسلام، وكذلك وصول إلى فهم مشترك في معايير فكر الاعتدال ودراسة معيقات الاعلام في الارتقاء بالانسان فكريا وسياسيا ومعالجة قضايا الاختلال في تدفق الاعلام على مستوى الاقليمي و الدولى.

وقال(مناوى) إن المؤتمر ياتي بالتزامن مع ما تشهده البلاد من دور متعاظم لتاثير وسائل الاعلام على الاتجاهات في القضايا المعاصرة.

واضاف نظرا لتعاظم دور الاعلام في صناعة الراي العام، وتكوين اتجاهات مختلف الشرائح الإجتماعية، فان قيام المؤتمر يلقي الضوء على القضايا المعاصرة المتداولة في المقروء، والمسموع، والالكتروني من خلال محاوره المتنوعة، سعيا للوقوف على طبيعة اتجاهات معالجة القضايا السياسية و الاقتصادية و الإجتماعية والدينية بالاضافة إلى ابعادها القانونية.

ولفت حاكم إقليم دارفور، إلى دور الجامعة في الاهتمام بالبحث العلمي، وعقد المؤتمرات، واقامة الندوات والفعاليات والانشطة العلمية المختلفة بهدف مواكبة حركة التطور العلمي وبما يسهم في انماء وتبادل وتعزيز الرؤي العلمية الخاصة في معالجة الظواهر.