Peace and reconciliation

قبيلتا المعاليا والرزيقات توقعان على إعلان الخرطوم للسلام

IMG 20181128 WA0211وقعت قبيلتا الرزيقات والمعاليا ظهر اليوم بالقصر الجمهوري على إعلان الخرطوم للتعايش السلمي بين الطرفين الي حين توصل القبيلتان لصلح شامل وعادل يرضي الطرفين مستقبلا وذلك بحضور الدكتور/ محمد يوسف كبر نائب رئيس الجمهورية ودكتور/ فيصل حسن ابراهيم مساعد رئيس الجمهورية ونائب الرئيس لشؤون الحزب والاستاذ/ حامد ممتاز وزير الحكم الاتحادي والسيد/ احمد سعد عمر وزير رئاسة مجلس الوزراء والزبير احمد الحسن الأمين العام للحركة الإسلامية السودانية ومن ابرز نقاط اعلان الخرطوم للتعايش السلمي بين المعاليا والرزيقات الالتزام بعدم تجدد الصراع القبلي بينهما وفي حالة وقوع أي حادث بين القبيلتين يعتبر فردي وشخصي وليس قبلي ويتم حسمه من قبل الجهات المختصة وأن تلتزم القبيلتان بعدم تناول المشكل القبلي في وسائل الاعلام ووقف ودحر الاشاعات التي دوما ما تؤدي اشعال الفتن وان تستمر الحياة بصورة طبيعية بين الطرفين وأن يتبادل المواطنون المصالح والمنافع المشتركة بينهما بصورة تلقائية في موارد المياه والمزارع والرعي وممارسة التجارة وغيرها وان تؤكد القبيلتان التزامهما بمواصلة الحوار بقية الوصول لصلح نهائي مستقبلا.

IMG 20181128 WA0212

IMG 20181128 WA0213

نائب رئيس الجمهورية يشهد توقيع الصلح الاهلي بين قبيلتي البرقد والزغاوة

IMG 20180123 WA0177

شهد نائب رئيس الجمهوريه الدكتور حسبو محمد عبدالرحمن  توقيع مقررات ومخرجات الصلح بين قبيلتي الزغاوة والبرقد  بمحلية شعيريه بولاية شرق دارفور وسط حضور من الادارة الاهليه من الطرفين ووفد اتحادي في مقدمته وزير الصحه بحر ادريس ابوقردة ووزير الثروة بشارةجمعه ارو حيث ثمن نائب رئيس الجمهوريه  لدي مخاطبته الحضور جنوح الطرفين لتوقيع الصلح الذي تم مشيرا بان الدولة ماضيه في عملية المصالحات القبلية ورتق النسيج الاجتماعي مشددآ علي عملية محاربة المخدرات و الظواهر السالبه وجمع السلاح الي ذلك ثمن  والي شرق دارفور  انس عمر محمد دعم رئاسة الجمهوريه لعملية الصلح مؤكدآ ان الولاية ودعت الحرب وتوجهت نحو التنميه والاعمار والخدمات الاساسيه التي تهم المواطن شاكرآ القبيلتين لتوقيع الصلح وطي صفحة المرارات للعيش سويآ  من جهته اكد ناظر عموم البرقد الناظر موسي جالس في كلمته ممثلا للطرفين ان هذا الصلح سيكون وثيقه عهد وميثاق نهائيه ولا رجعه للحرب مرة اخري وان مبدا الصلح اتي علي نية الطرفين دون اجبار علي ذلك .

IMG 20180123 WA0180